2021-10-25T07:21:54+00:00 يوليو, 2019|

منذ أجيال، وفي أوائل القرن التاسع عشر، اتخذ الشيخ عبد الله بهوان من مدينة صور، وهي مدينة مشهورة بتقاليد الملاحة البحرية، اتبع الشيخ سالم عبد الله بهوان خطى والده الشيخ عبد الله بهوان في مجال التجارة وشرع في رحلات عديدة عبر البحار.

كانت الشجاعة والطموح للوصول إلى أبعد الآفاق تملأ قلبه ، وهدفه هو الوصول لأبعد الشواطئ وجلب محاصيل التجارة الرئيسية .

عاقدًا العزم على التغلب على أي تحديات ، أبحر إلى الشواطئ النائية مثل شرق إفريقيا ، زنجبار (المستعمرة سابقة لعُمان) وكذلك للعراق واليمن ، وفيما وراء الهند وإلى أقصى مناطق الصين.

ومع كل ميل بحري رسمه ، كان يضع تقليدًا ثريًا أصبح يُعرف فيما بعد في جميع أنحاء البلاد كواحد من أفضل مؤسسات الأعمال في السلطنة – وهي مجموعة سعود بهوان.